قصة مثل

مبروك ومبارك وعيدكم مبارك

التصحيح اللغويبمناسبة عيد الأضحى المبارك يتبادل الناس التهاني، كما يتبادلون في غيرها؛ ولهذا تنتشر على الألسنة مفردة «مبروك»، بينما الصحيح «مبارك»؛ وإليك التفصيل:



1) اسم المفعول من الفعل الثلاثي تكون على وزن «مفعول» مثل «أكل = مأكول»، و «شهد = مشهود»، و«قرأ = مقروء».



و «مبروك» يكون فعلها «برك»، و«برك» تطلق أكثر ما تطلق على الأنعام فيقال «برك البعير»، ولأنه الفاعل فلا تستعمل صيغة اسم المفعول، وقد يستعمل المصدر فيقال : «بروك الجمل».



2) اسم المفعول من غير الثلاثي تكون بقلب حرف المضارعة ميمًا مضمومة وفتح ما قبل الآخر، مثل «أنجز = ينجز = مُنجَز»، و«اهتم = يهتم = مُهتَم»، و «بارك = يبارك = مُبارَك».



والمقصود بالتهاني «المباركة» وليس «البروك»، فلهذا يقال :«مبارك عليك المولود»، و «عيدكم مبارك»، و «مبارك عليك».



وعيدكم مبارك ...

عبد الرحمن بن ناصر السعيد

عدد التعليقات : 2 | عدد القراء : 4144 | تأريخ النشر : الثلاثاء 11 ذو الحجة 1426هـ الموافق 10 يناير 2006م

_PDF_FORمبروك ومبارك وعيدكم مباركاضغط على الصورة للحصول على المقال بصيغة PDF

طباعة المقال

إرسال المقالة
مبروك ومبارك وعيدكم مبارك بمناسبة عيد الأضحى المبارك يتبادل الناس التهاني، كما يتبادلون في غيرها؛ ولهذا تنتشر على الألسنة مفردة «مبروك»، بينما الصحيح «مبارك»؛ وإليك التفصيل: 1) اسم المفعول من الفعل الثلاثي تكون على وزن «مفعول» مثل «أكل = مأكول»، و «شهد = مشهود»، و«قرأ = مقروء». و «مبروك» يكون فعلها «برك»، و«برك» تطلق أكثر ما تطلق على الأنعام فيقال «برك البعير»، ولأنه الفاعل فلا تستعمل صيغة اسم المفعول، وقد يستعمل المصدر فيقال : «بروك الجمل». 2) اسم المفعول من غير الثلاثي تكون بقلب حرف المضارعة ميما مضمومة وفتح ما قبل الآخر، مثل «أنجز = ينجز = منجز»، و«اهتم = يهتم = مهتم»، و «بارك = يبارك = مبارك». والمقصود بالتهاني «المباركة» وليس «البروك»، فلهذا يقال :«مبارك عليك المولود»، و «عيدكم مبارك»، و «مبارك عليك». وعيدكم مبارك ...
(1) - عنوان التعليق : تشجيع

تأريخ النشر: الاثنين 8 شوال 1427هـ الموافق 30 أكتوبر 2006مسيحية

نص التعليق
مقال جيد وجميع المقالات مفيدة والى المزيد مع التحية

طباعة التعليق

إرسال التعليق
(2) - عنوان التعليق : شكراً على التصحيح

تأريخ النشر: السبت 15 شوال 1428هـ الموافق 27 أكتوبر 2007مسيحية

نص التعليق
^:D^
بعد قرائتي للمقال تبين لي أنا كنا في السابق نبرك الناس عندما نريد تهنئتهم.
أما الآن فإن شاء الله نبارك لهم في المستقبل .
جزاك الله خير يا أبا ناصر على هذه الفائدة الجليلية.

طباعة التعليق

إرسال التعليق
إرسال المقالة والتعليقات إلى صديق

التعليقات تعبر عن رأي كتابها ولا تعبر عن رأي صاحب الموقع