مشايخ الدي فور D4

الكاتب : أبو محمد
عنوان التعليق : أوافقك ولا أوافقك السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:
أخي أبو ناصر
المقالة في مضمونها وفي واقعها تعبر عن واقع أليم وحقيقة يجب أن لا تغيب عن الناس ككل وعن كل مسئول في هذا البلد وولاة الأمر بالذات.
ومن كان باستطاعتة فعل شيء لللآخرين فليفعله وفي الحديث ( ... من نفس عن مؤمن كربة من كرب الدنيا نفس الله عنه كربه من كرب يوم القيامة ..)
ولكن تأتي أحياناً كثيرة الغطرسة والغرور لتعمي البصر والبصيرة لدى كثير من أصحاب السلطة الوسطى ولا يرون الناس في أعينهم كشيء .
وكم من المرضى وكم من المحتاجين للرعاية تقذف بهم أيدي أمثال هؤلاء إلى الشوارع دون أدني شفقة أو رحمة بحالهم وليس لهم من الأمر إلا السكوت وتحمل المعاناة حتى يأتي الله بأمر من عنده.
في الختام وودت أنك لم تخصص في موضوعك بالمشائخ وتركت طبقات عدة أخرى وعممت في المشائخ وليس كل المشائح وأصحاب العلم يتجهون لما قلت وليس كلهم يتلقون العلاج في هذا القسم فكم من شيخ صاحب فضل وعلم وتقوى عانى حتى مات ولم ينظر له ثم أنهم ورثة الأنبياء فهم من حمل العلم ونشرة ودرسة فلا يحق أن يقال عنهم إلا كل طيب وما خرج عن ذلك فكل خطاء وخير الخطائون التوابون.
وتحياتي لك.أوافقك في المضمون ولكن أختلف معك في العنوان والتعميم.

تأريخ النشر: الجمعة 6 جمادى الأولى 1427هـ الموافق 2 يونيو 2006مسيحية

طبعت هذه المقالة من ( أوابد :: مدونة عبد الرحمن بن ناصر السعيد )
على الرابط التالي
http://www.awbd.net/article.php?a=41
+ تكبير الخط | + تصغير الخط
اطبع